يمكنك التبرع باستخدام (أبل باي) باستخدام متصفح سفاري

وقف الأجور العظيمة بالحرم المكي

وقف الأجور العظيمة بالحرم المكي

صدقة جارية لك ولوالديك ولمن تحب مدى الحياة
%10

وقف الأجور العظيمة 



كيف تضاعف حياتك عشرات المرات؟


وقف الأجور العظيمة بالحرم المكي


قال النبي ﷺ «من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئًا» صحيح مسلم

 

تخيل أن تساهم في دعوة شخص للإسلام أو لأعمال البر والخير

 

فتكون سبباً في هدايته للنور، وإستقامته على طريق الحق

 

ثم ينقل هو الإسلام والخير إلى أسرته وتتوارثه أجيال من بعدهم

 

فتصبح شريكاً معهم في كل خير يبذلوه، وعمل صالح يعملوه مدى حياتهم بإذن الله.

 

ساهم في وقف الأجور العظيمة بالحرم المكي

 

 صدقة جارية عنك وعن والديك لحسنات مضاعفة ودائمة بمكة داخل حدود الحرم

 

قال ﷺ "إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية .."

 

 نشر الإسلام وتعليم المسلمين الجدد

 

قال ﷺ "فوالله لأن يهدي الله بك رجلاً واحدا خيرٌ لك من حمر النعم" متفقٌ عليهِ.

 

 توزيع المصاحف

 

قال ﷺ "منْ قرأَ حرفًا من كتابِ اللهِ فله به حسنةٌ ، والحسنةُ بعشرِ أمثالِها" صحيح الترمذي



 كفالة الدعاة

 

قال تعالى "وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ"


تبرع الآن بكل سهولة عبر متجرنا

أو عن طريق التحويل لحسابنا البنكي في مصرف الراجحي:💳

 

SA6280000560608010025064

ويمكنك المساهمة عبر مدى وآبل باي

اطلب الآن إهداء لكل أحبابك سعادة لقلوبهم بهدية فريدة، ودواماً لأجوركم بحسنات مديدة بإذن الله.